المرأة x المرأة




بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ،


يقال بأن{ وراء كل رجل عظيم امرأة عظيمة } ، فالتاريخ يخلد لنا ذكرى العديد من النساء اللاتي ارتقين سلم النجاح ، وهي قادرة عليه ،


كيف لا وهي نصف المجتمع ، فها هي خديجة رضي الله عنها ومواقفها العظيمة مع رسول الله ، صلى الله عليه وسلم ، فيقول الرسول


عنها : ( آمنت بي إذ كفر الناس وصدقتني إذ كذبني الناس وواستني بمالها إذ حرمني الناس ) ، يالله ما أعظم المرأة حين تكون قوية ، كما


لا يخلو حاضر البشرية من تلك النماذج في شتى المجالات ، ولكني سأتطرق هنا عن مجال جديد عليها ، ألا وهو مجلس الأمة ، وبغض


النظر عن مدى شرعية دخولها للمجلس من عدمه ، فمنذ نجاح المرأة التاريخي في الانتخابات السابقة ودخولها للمجلس تحت شعار ( أتى من


سينصرك أيتها المرأة ) ، أتى الاختبار الأول بقانون حقوق المرأة المدنية والاجتماعية ، فأخذت الدكتورة معصومة المبارك توافق على


بعض المواد وتعارض بعضها ، كما هو الحال لرولا دشتي ، بكل حيادية ، أما المفاجأة فكانت لأسيل العوضي وسلوى الجسار بانتقادهم


الشديد وتعليقهم السطحي ووصفه بأنه قانون ( خليك بالبيت ) ، ولم تجد المرأة الكويتية تحليلا علميا لماذا رفض هذا القانون من قبل هاتين


النائبتين ، وهنا وفي الاختبار الاول للمرأة في المجلس هاهي تقف ضد أختها المرأة ، أما بالنسبة لإستجواب وزير الداخلية ، فما كان


للدكتورة أسيل العوضي ، وهي من ينادي بالحريات إلا أن تمتنع من التصويت ضد الوزير ، وخصوصا أن هناك بند من بنود الاستجواب


ضد الحريات وهو بند كاميرات ساحة الارادة ، فيا دكتورتنا الفاضلة إما أن تختارين مبدأك أم .... ، وفي بداية المجلس وعند تشكيل لجنة


الظواهر السلبية قامت أختنا في الله رولا دشتي بمناقضة نفسها عندما كانت رافضة لتشكيل اللجنة ، أما الأن فهي مقررة اللجنة ، ولم نجد لها


أي نشاط يذكر سوى تعطيل عمل اللجنة السابق ، ولكن كلمة الحق يجب أن تقال بأن الدكتورة معصومة المبارك هي أفضل من يمثل المرأة


في المجلس الحالي وقد يوافقني البعض ويعارضني آخرون ، فما زلنا ننتظر الكثير من المرأة داخل قبة عبدالله السالم .

8 التعليقات:

اجتماعي يقول...

يعني أحسن عضوة طلعت دكتورة بكليتنا ..
الحمدلله :)

بس على قولتك صج ..
ليش ما شفنا شي من لجنة الظواهر اليديدة بقيادة المذيع الفاشل فيصل الدويسان؟

الغـــــدوف يقول...

ولا تزال المرأة وحتى غدٍ تشكل النصف
من نجاحات الرجل
بما تقدم من أجله
بما تحرص عليه ليكون له
بمواكبت خطواته
والبعض حتى لو كان على حساب نفسها

هناك نماذج فولاذية من نساء ناجحات بذاتهن
وامتدت نجاحاتهم للبقية
ربما الصحابيات الجليات وأمهات المؤمنين
خير مثال وقدوة لمن بعدهن

وفي الحاضر أيضا من يشار لها بالبنان

إذن هناك الناجحة وهناك من تقف خلف النجاح
والفرق بينهن يسير

تحياتي لقلمك سيدي
وأمنياتي الطيبة

ظلال الدَلْماء يقول...

اي شخص سواء مرأة او رجل اذا احب مجال معين و اعطي الفرصة فيه سيبدع, و اوافقك الراي ان الدكتورة معصومة المبارك افضل من يمثل المجلس الحالي من النساء, ليروا من يعارضون دخول المرأة للمجال السياسي بانها تستطيع الكثير لكن خل يعطونها مجال شوي:),

موضوع و اسلوب جميل عجبني وايد, يعطيك العافية.

Privatumzug Wien يقول...

طرح مميز

Bauschuttentsorgung Wien يقول...

؟؟

Container Entsorgung يقول...

حابيييييييييييييين نشوف الاخبار والمشاركات الجديدة !

entrümpelung wien يقول...

ننتظار الجديد منكم..

umzug يقول...

:)) ... شكرا لكم .. دائما موفقين

umzug - umzug wien - umzug wien

إرسال تعليق